25-10-2009

25 أكتوبر 2009

BE56DfybRp

كان يوماً مأساوياً بالرغم من كل ترتيباتي المسبقة لأن يكون يوماً هادئاً ومميزاً.. للأسف لازلت غارقة في أعمال و مهام غير منتهية في عملي من عطلة نهاية الأسبوع ..وفشلت كل محاولاتي في النفاذ إلى يوم مميز حتى هذه اللحظة..ولكن لا بأس.. فقد بدأت تسمية السنوات تتثاقل على مسامعي😕 .. فبعد أن يقطع الإنسان عامه الخامس و العشرين .. يبدأ عده التنازلي للدخول إلى عقد آخر من السنوات .. ومن المؤسف أن ينتقل الإنسان الى العقد الثالث من عمره دون أن يحقق شيئا يذكر.. أو أن ينتقل إليه دون أن يمتلك هدفاً ..

الحمدلله أنه لازال لدي “كم سنة ” قبل وصولي إلى العقد الثالث.. و يتوقع أن أنجز فيها تلك الأحلام التي راودتني وخططت لتنفيذها بالورقة و القلم..

تعلمت  في هذا العام أن همومنا تبدو لنا عظيمة جدا ولكننا عندما نقارنها بهموم غيرنا ندرك تفاهتها وصغرها..

تعلمت أن لا أربط حياتي بوجود أي شيء آخر فيها .. فإذا زال هذا الشيء كائنا ما يكون .. فهذا لا يعني أن تتوقف الحياة ..

تعلمت .. أن أقطع الرجاء من الخلق وأن يكون رجائي في الخالق وحده ..

تعلمت أن لا أعتمد على إحساسي لأنه خذلني في أحيان كثيرة .. و أن أثق بتلك العلبة الموجودة أعلى رقبتي.. لأنها تقودني بشكل منطقي أكثر من إحساسي الغبي..

أنشئت مدونتي العزيزة التي التهمت الكثير من وقتي الضائع ..حصلت على مصدقة تخرجي أخيراً بعد طول عناء و انتظار..حققت أحلامي بقضاء اجازة صيف جميلة.. زرت الشام و قضيت أيام رائعة هناك ..أنقذت حاسة البصر لدي و عملت ليزك..ابتعدت عن أخطائي العظمى ولكن بغير إرادتي.. تعرفت إلى “معلمتي” الصغيرة .. ودعت الكثيرين بلا عودة غير مأسوف عليهم .. و ودعت القلائل ممن تحسر عليهم قلبي ..حفظت سورة البقرة..وجدت عملا جديداً مناسبا لي أخيراً.. أصبحت أكثر انشغالاً من أن أتذكر من نسيني .. أصبحت أكثر عقلانية في تفادي الأخطاء وإغلاق أبوابها..

الإنجاز الأفضل كان في وصولي إلى هذه الحالة من السلام و الرضى و التصالح مع نفسي.. الإنجاز الأفضل أنني استعدت نفسي أخيراً.. فأنا الآن كما أعرفني ..

كل عام و أنا بخيــر

%d مدونون معجبون بهذه: