وهم اسمه “العودة ”

8 يناير 2010

إلى أولئك الذين رهنوا حياتهم بانتظار العودة ..

إلى أولئك الذين فقدوا متعة تذوق النكهات المختلفة في حياتهم بانتظار العودة ..

إلى ذلك الحبيب البائس الذي علق حياته بانتظار عودة حبيب خلفه في غياهب النسيان ..

إلى ذلك المهاجر الذي ينتظر سعادة أيامه برجوعه إلى أرضه ..

إلى من يحن إلى أيام طفولته و شبابه و يتحسر على أيامه بانتظار بشائر تعيده إلى ما فات ..

هل ستحلو الحياة فعلاً بالعودة إلى ما نصبو إليه؟؟ و هل ستعوضك العودة ما فقدته في محطات الانتظار البائسة ؟؟

إننا كثيراً ما نعلق حياتنا بانتظار وهمٍ لا فائدة من انتظاره ..

انظر أمامك و استقبل أيامك بحفاوة الأعياد.. ولاتضيع وقتك في لملمة  ما تناثر في دربك ..

إن ما تنتظره فَقَد سِحره و بَهت  بمرور الوقت ..

فإن أعادته لك الأيام  فإنها لن تعيده دون أن تترك عليه آثاراً من غبار الزمن .. مطفئة بذلك كل البريق الذي عرفته و انتظرته ..

9 تعليقات “وهم اسمه “العودة ””

  1. BASMA Says:

    هل ستحلو الحياة فعلاً بالعودة إلى ما نصبو إليه؟؟ و هل ستعوضك العودة ما فقدته في محطات الانتظار البائسة ؟؟

    إننا كثيراً ما نعلق حياتنا بانتظار وهمٍ لا فائدة من انتظاره ..

    بكلمات اختصرت مسافات الانتظار , لكننا نهوى الانتظار …

  2. نسيم ^_ ^ محمد. Says:

    كثيرة هى الاشياء التى نود العودة لها .. ولكن الشىء الوحيد الذى اود العودة له هو أرضى ( حيفا ياافا بئر السبع . المجدل ) والعديد من المدن الفلسطينية التى هجرنا منهاا .. ؟؟ فهل سوف يتحقق حلمى بالعود ة؟؟


  3. أكيد لولا الامل فلن يبقى ماهو جميل في عقولنا على الاقل وحتى مع الغبار فالعودة لها طعم جميل أتمنى لكل من فقد أرضه أو حبيبه أو ما هو غالي على قلبه أن يعود ويسترده والى ذاك الوقت اترككم بأمان.

  4. GreenEyes Says:

    نحنُ نحترفُ الانتظار لأننا نعتقد أن بقايا الأمل المُتعفّنة قد تجلبُ لنا السعادة ..
    إنه بالفعل وهم و كم نحنُ موهومين بالغد وبالماضي ..

    أكرهُ الانتظار ..


  5. وهناك من لو حصل على الذي انتظره في سنوات فأنه يتركه لن اقول في لحضات معدودة ولكن سيتركه سريعا
    لا أدري لماذا؟ ولكن ربما تكون سنوات الانتظار جعلت خياله يرسم ذلك المنتظر على انه ملاك
    ولكن عندما يجده يقارن بين تلك الصورة وبين الحقيقة
    يخيب امله ويحمله ضياع السنوات في الانتظار
    كثير منا لاينتظر مكان معين ولا انسان معين ولكن ننتظر صورة رسمها الخيال ومن الافضل لها ولنا ان تبقى كذلك

  6. حمزة Says:

    فلسفة جميلة وهي كما أدعوها فلسفة الرمق الأخير …

    كوني بخير

  7. Siraj3rd Says:

    فعلا… أفضل أساليب الحياة هو اسلوب عيش اللحظة…
    لا تؤجل ما يسعدك في انتظار عودة ما…
    ولا يعني ذلك التفريط في الحقوق🙂

    سلمت يداك…

  8. a7md Says:

    الكلام ده ريحنى انا موقف حياتي انها ترجعلي


أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: