دليلك الكامل إلى الغش و الغشاشين

24 يناير 2010

على مقاعد الدراسة هم أولئك الاشخاص الذين ينالون علامات على حساب طالب آخر جد و اجتهد في تحصيله .

كان هؤلاء يسببون لي عقدة نفسية منذ أيام دراستي الغابرة  ففي كل الأحوال لم أكن قادرة على النيل منهم بوشاية لأن بعضاً منهم أصدقائي ، و لم أكن قادرة على مجاراتهم في أفعالهم التي كنت أصنفها تحت الجرأة المفرطة قبل أن أعي أنها نوع من أنواع السرقة . و مع كل صدور جديد للعلامات كنت أحترق غيظاً لنيلهم علامات لا يستحقونها ،  نعم قد تكون متدنية في معظم الأحوال و لكن حتى تلك المتدنية ليست من حقهم ولا بمجهودهم..

و استمرت هذه العقدة لدي حتى أيام الجامعة ، و هرباً من زمرة الغشاشين كنت أنأى بنفسي خلال سنوات دراستي الجامعية في المقعد الأول دائماً  لكي لا تتوتر أعصابي من تحركاتهم و محاولاتهم المستميتة  و لكي لا أسمع توبيخاً ظالما من المراقبين ، و مع ذلك ” ما خلصت من شرهم ” .. فكان المقعد الأول مكانا لعزل جميع الغشاشين المتمركزين في آخر القاعات الامتحانية ، حيث ينقلهم  المراقب و “يصمدهم” بجانبي لتبدأ محاولاتهم التي لا تنتهي للحصول على علامة مقتنصة . و في بعض الأحيان كنت أنال نصيبي من توبيخات المراقبين التي كانت تنصب علي ظلمًا و عدوانا بسبب جاري الغشاش الجديد.

وفي المرة الوحيدة التي نويت بها مد يد العون لزميلي الذي واجه ظروفا صعبة ليلة الامتحان  تم سحب ورقتي و ورقته معاً قبل أن يرتد إلي طرفي.. و للأمانة و المصداقية أنني في السنة الأخيرة حصلت على أربع تعدادات تم تلقينها لي و دون أن أطلبها من “فاعل خير”  أشفق على حيرتي و ربما كانت هذه التعدادات الأربعة  سبباً في نجاتي من هذه المادة .

حاليا و خلال عملي في المدرسة يسند إلي أحيانا مهمة مراقبة الطلاب خلال الامتحانات ، وفي هذا الموسم الامتحاني الذي انتهيت منه منذ أيام ، كنت أجمع المواصفات القياسية لهذه الزمرة ، كملاحظة أولية : فإن سلوك الغش لا يميز بين طالب مجتهد و طالب كسول  فحتى المجتهد الذي يمتلك تلك الخصلة لا يمانع بالغش إذا ما توفرت له الظروف المناسبة.

الغشاش كثير الحركة و الالتفات وهو  أكثر طالب ينظر إلى المراقب في قاعة الامتحان ، ليس حباً فيه و لكن طمعاً في لحظة قنص محتملة ، يدس وجهه غالباً تحت أي شيء متاح ، قد يدسه تحت راحة كفه .. أو يخفيه خلف عمود ، المهم أن يحظى بحيز ليخفي به نظرات عينيه عن المراقب.

هو صانعٌ مثاليٌ  للفوضى ، لا يتوانى عن إحداث أي تصرف مثير للبلبلة  لأي سبب مفتعل ، هذه التصرفات تمنحه تغطية مناسبة لقنص ما يمكن قنصه . كثير الطلبات ، بالتأكيد لا يمتلك  آلة حاسبة  ولا يمتلك ممحاة ولا مسطرة و أحيانا لا يمتلك حتى القلم ، كثير العطش ، قد يتظاهر المرض ، كثير الاستفسار عن ما يفهمه وما لا يفهمه من الأسئلة لعل إحدى الاجوبة توصله إلى غايته ..

هنالك نوعان أيضاً من الغشاشين بناءً على المجاهرة بفعل الغش ، فهنالك من يخجل من تصرفه ويعلم تماما أنه سلوك سيئ ويحاول التكتم عليه قدر الإمكان فهو غشاش موسمي متورط في سؤال صعب وهذا الفعل ليس من عاداته .. هذا النوع من الغشاشين لازال يحمل ضميراً ينازع في غرفة الإنعاش.. والنوع الثاني مجاهر يفخر بإنجازاته و شطارته في القنص … ضميره المرحوم ميتٌ وجرأته مخيفة و لكثرة فتوحاته في هذا المجال يُعتقد أن لا أمل يرجى في تقويم سلوكه.

الغش يعتبر سلوكاً مستمراً ينمو مع الإنسان.. صاحبه لا يشعر بالخطأ لأن المسألة بالنسبة له شطارة و فهلوة  حتى أن إنجازاته في هذا المجال تمنحه شعوراً بالانتصار “فرحان بخيبته ” .. ذلك الغشاش الصغير الذي أسس نشاطه على مقاعد الدراسة سيقوم بتوسيع نشاطاته مستقبلاً .. فهو قد لا يمانع بأن يغش في لعبة ورق.. أو  في تجارته .. في عمله ..وصولاً إلى سائر علاقاته ..

ولكن الأسوأ على الإطلاق غشه حتى لنفسه .. فهو يكون تماما كمن  “يكذب الكذبة و يكون أول من يصدقها ” !!

15 تعليق “دليلك الكامل إلى الغش و الغشاشين”

  1. ahmadmg Says:

    المقعد الاول هو الاريح على الاطلاق لانه يخلصنا من اولئك المزعجين
    واحيانًا نسمع الكثير من الطرق الطريفة في محاولات الغش

    • ريـــم Says:

      المقعد الاول كان مكتوب باسمي خلال اربع سنين جامعة ومع هيك ما كنت إسلم ..
      بس فعلاً اكتر شي لسه بيضحكني من ذكريات الجامعة .. هوي فصول الغشاشين

      بعد زمان أحمد ..
      شكرا على المرور🙂

  2. حمزة Says:

    أضيفي إليهم نوع آخر وهو الغشاش بالتآمر مع المراقب ..
    بيحكيلي أحد الأصدقاء إنو بمادة اللغة الفرنسية للسنة الرابعة حقوق _ الدورة التكميلية _
    وبيقلي دخلت صبية عالقاعة _ آية من الجمال _ وطريقة دخولا ومشيتا بتعبر عن ثقة كاملة
    بالنفس _ مع قليل من الكبر والخيلاء _ وما إن ابتدى الوقت حتى طلعت من الشنته ورقة
    وقعدت تكتب وبهي الفترة كانو المراقبين غاضين البصر عن الطلاب ، وخلال وقت قصير طبعت
    فيه الأجوبة على الورقة وحملت حالا وطلعت _ بيقلي الشب _ وما إن طلعت حتى التفت المراقبين على الطلاب وبلشت وقتا لعبة الشطرنج …

    فشو رأيك ؟

    إيحاء العبور

  3. Rano Says:

    هلئ وقت بيكون الواحد واقف على كلمة ما بتصوّر بيكون هالذنب العظيم أذا سأل رفيقو اللي جنبو .. بس مو أنو ينقل ورقة الأجوبة كلها .. لأنو الغلط بطريقة امتحاننا .. يعني بأوربا من 40 سنة الفحص بيكون شفهي و وقت الطالب بيوقف أو بيدقر عند كلمة البروفيسور بيساعده و بيعطيه دفشه .. بس طبعا أكتر من هيك الغش مو مقبول على الإطلاق ……
    بس أنتي عم تحكي عن الغش بهالزمن اللي ما عاد فيه مبادئ و لا قيم .. بتلاقي الأب و الأم عم يكذبو قدام الولاد عادي كتير و بيحكو على فلان و علاّن قدام الولاد و بس يشفو الشخص اللي كانو من شوي عبيحكو عليه بيصيرو بيمسحو جوخ و بيبدو الحب و الاهتمام ….
    صرنا بزمن الازدواجية و الكيل بمكيالين بئا الغش بيضل أهون من الكذب و السرقة و كتير شغلات تانية على الأقل هالغشاش أخد علامتو بالحرام بس ما ضر حدا غيرو


  4. منجدددد مااا اعرف ليش هم مو مستشعرين الحديث النبوي : (من غشنا فليس منا) !!!!!!!!!!!

  5. medaad Says:

    مرحبا..
    السنة الماضية حصلت على لقب “عميد الغشاشين” في الصف:).. هناك مادتين لم أفتح فيها الكتاب أبداً.. حصلت على تقدير ممتاز في مادة “مايكروسوفت إكستشنج سيرفر” بعد أن قمت بإنهاء ستين سؤالاً خلال ست دقائق.. طبعا اضطررت أن أكتب بعض الأسئلة بشكل خاطئ حتى لا يعرفوا أنني كنت قد حصلت على الأسئلة مسبقاً..
    الأساتذة يجهدون لتعليمنا أمن الشبكات ثم ينسون أبسط الثغرات في حواسبهم..
    بالنهاية هي مشكلتهم🙂

  6. gourytec Says:

    الحمدلله لتاريخ اليوم وحاليا على أبواب تخرج ما غشيت بامتحان أبدا
    ولا حاولت أتعلم الوسائل اللي بيستخدموها ولا عندي نية أتعلمها

    مابعرف ليش شعور أنوا عم أرتكب خطأ في حال أقدمت على هيك تصرف بينتابني
    ولذلك كنت حاول دائما بعد هالفكرة عن راسي ولو حتى عجز عني سؤال بالمادة

    موضوع حلو وأجا بوقته ……. سلمت يداكي

  7. Abdullah Says:

    كنا بصف العاشر وواحد من رفقاتنا لدرجة انو ماعاد يقدر يكتب التفت كلياتو لعنا وقال :

    ” لك مشان الله يا شباااااااااااااب نقلونا ”

    ههههههههههههههههه

    قمنا صرنا نتضحك بصوت عالي وتم سحب 3 اوراق من الفحص واخدنا تلاتتنا صفر😆

    عجبني الاسلوب الكتابي تبعك ريم keep it on مستواكي بالعربية كتير منيح

  8. لوليتو Says:

    إيييييييه على أيام الدراسة .. احم احم هههههه

    هلأ برأيي .. مافيها شي أبداً أذا شي طالب غش ..

    بمبرر أو بدون مبرر ..

    لأنو الأمور فايتة بستين حيط عنا ..

    يعني من المناهج للتصحيح للمراقبة .. يعني يللي بيطلعلو مايقصر ..

    بس أنا مابعرف أنقل هههه .. مشان هيك دوماً بقعد أول مقعد وبطلع بعد نص الوقت مايمضى بكون كاتبة وخاااااااالصة .. مابدي وجعة هالراس كلا ..

    شكراً ريم🙂

  9. mdkobtan Says:

    موضوع رائع
    شكرا
    بالنسبة الي بحاتي ما غشيت


  10. ريم:

    غش طلاب الجامعة مابيساوي شي قدام غش بنات الثانوية العامة.. السنة الماضية دقت الويلات وأنا براقبهم ..أما شو وسائل وشو احترافية يالطيف يالطيف

    الإنسان قلبه مو من حجر وإلا مايتعاطف الواحد للحظات قليلة جدا ً..علامة علامتين مو أكتر من هيك .. بس مابعرف ليش وأنا براقب ما بيوعى فيني ها الإحساس (الوطني)

    رجعتيني بها التدوينة لأيام العذاب والتعتير والمقعد الأول كمان .. بس أنا على العكس تماما ..كانوا المراقبين يبقوا مركزين على الصفوف الأولى ويوقفوا لفترات طويلة متل (العلم) فوق راسي..

    ودٌّ


  11. أعاني من هذه المشكلة الآن!

    للآسف مازلت لا أمتلك الشجاعة لأقول لأحدهم لا (لأنهم أصدقائي) ولكنني قررت بأنني لن أغشش أحد في الترم القادم وهو أخر ترم🙂

  12. Siraj3rd Says:

    تدوينة جميلة تذكرنا بأيام المعاناة مع الغش
    تسلم الأيادي…

    الغش ليس من اختصاصي أبدا…
    وأذكر في اختبار الميكانيكا في المرحلة الثانوية كانت لدي مشكلة بأحد المسائل التي لها وزنها في الإختبار… وعندما حاول أحد أصدقائي مساعدتي أصبت بالصمم والطرش والحول وقصر النظر بالرغم من أنه نجح في مساعدة صديقنا الآخر وأنا أجلس بينهما…
    بالنهاية حللت ما استطعت التوصل إليه بنفسي وأذكر أنني حصلت على علامة متدنية (نقصت حوالي سبع درجات كاملة) في ذلك الإمتحان وبالطبع حصل أصدقائي على علامات أعلى

    أنا ضد الغش بالفطرة… مش بمزاجي ههههههههه


أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: