من حلب إلى مرسين

22 أغسطس 2010

 

عرض الشرائح هذا يتطلب تفعيل جافاسكربت.

بعد إلغاء الفيزا بين البلدين سوريا و تركيا ، أصبحت موضة السوريين السياحية و وجهتهم الأولى هي تركيا ، فعدا عن ميزة إلغاء الفيزا تعتبر تركيا وجهة سفر قريبة جداً خاصة لسكان المنطقة الشمالية –حلب-  ، حيث الحدود السورية التركية لا تبعد أكثر من ساعتين أو أقل . مما دفع العديد من المكاتب السياحية إلى تنظيم الرحلات إلى مختلف المدن التركية .

فما أن تفتح أياً من الجرائد الإعلانية حتى تفاجئ بعدد كبير من العروض إلى تركيا و بأسعار زهيدة إذا ما قارنتها برحلة إلى أحد فنادق اللاذقية أو دمشق المعروفة .

وأمام إغراءات المكاتب السياحية و مع تشجيع غالبية أقاربي الذين قاموا بالتجربة وبعد أن احترت كثيراً في تقرير الوجهة و المكتب المناسب خاصة أن السياحة السورية لا تعترف بما يسمى التسويق الإلكتروني ومن النادر أن تجد موقعاً إلكترونيا فعالاً لأي من المكاتب السياحية على الإنترنت ، المهم أنني اخترت أخيراً رحلة تجريبية قصيرة إلى مرسين ،  و لدى استفسارك عن الرحلات على الهاتف ستسمع عن الرحلة ما يجعلك تعتقد بأنها رحلة إلى الجنة ، فطريقة النقل سواء كانت برية أو جوية تكون ميسرة جداً ، الفنادق تصبح من فئة العشر نجوم ، الجولات السياحية متاحة حسب رغبتك . كل هذا بالتأكيد لأن الكلام لا جمارك عليه.

اخترت أحد المكاتب في حلب لرحلتي التي امتدت ثلاثة أيام ، تمر الرحلة من المنطقة الحدودية باب الهوى إلى حربيات و أنطاكية و اسكندرون و طرسوس و أضنه ثم إلى مرسين ، وقد تسلمنا قبل الرحلة جدولاً للجولات السياحية التي من المقرر أن نقوم بها إلا أن هذا الجدول المزدجم لم يكن إلاّ لُهاثاً من مكان إلى آخر ، حيث تقضي في الطريق أكثر من ساعتين لتصل إلى منطقة لا يتجاوز مكوثك فيها ساعة و نصف في أحسن الأحوال ، كما أن المنتجع الموعود ذو العشر نجوم وذو الشاطئ الرملي الذهبي ينحدر مستواه فجأة بحيث لا يتجاوز الثلاث نجوم و كل تلك الميزات المكتوبة في منشور الرحلة  والتي انتظرت تنعمك بها من إنترنت لاسلكي في الغرف و جاكوزي و جيم وساونا عليك أن تتناسى أمر وجودها إلا على الورق.

هذا الجانب من تركيا الجنوبية يشبه كثيراً المدن و القرى السورية ، مرسين فيها شارع تسوق اسمه تقسيم يشبه منطقة العزيزية و التلل في حلب ، و فيها مراكز تسوق  كبيرة وكان هذا أفضل مافي هذه الرحلة .أما  أسوأ مافي الرحلة كان جو مرسين الحار و الرطب بشكل لا يوصف مما يجعل الجولات السياحية الخارجية المكشوفة عبارة عن رحلة ساونا طبيعية ، كما أن المناطق السياحية المحيطة بمرسين غير مخدمة بشكل جيد ولا يتجاوز مستواها النجمة الواحدة ، ومع هذا الارتفاع غير الطبيعي في درجة الحرارة كنت أستغرب عدم استخدام معظم المقاهي و المطاعم و حتى المحلات التجارية في المصايف المحيطة بمرسين لأي من وسائل التبريد عدا عن خلع الجزء الأكبر من الملابس.

من جهة أخرى لن تشعر هنا بالغربة لأن الأفواج السياحية السورية تسيطر على المكان فستجد بجانبك الكثير من إم عبدو أبو عبدو و عبدو و أخواته ، و العديد من سكان المنطقة يجيد بعض الكلمات العربية إلا أن عدداً نادراً فقط يجيد الانجليزية  مما يعني أنك ستواجه في بعض الأحيان معضلة التفاهم بالإشارة .

كان أجمل مافي هذه الرحلة طرقات تركيا الخضراء ، و مجموعة الرحلة التي كانت كعائلة واحدة بالإضافة إلى قائد الرحلة و الدليل السياحي  الذي كان يحاول قدر الإمكان إرضاء الجميع بشكل ديبلوماسي محافظاً على ابتسامته المتفائلة طوال الرحلة و برغم تذمر الجميع و “نقهم ” المتواصل وأولهم أنا ، كما أضفى بصوته و أغانيه “اللي صرعنا فيها طول الطريق جواً مرحاً .

ما تعلمته من هذه الرحلة :

1- لا تعتمد كثيراً على ما يكتب عن مستوى الفندق من خلال مكتب السياحة و حاول البحث عن مستواه الحقيقي عن طريق الإنترنت.

2- الخروج مع رحلة يعني أنك ملزم بجدولهم الذي قد لا يتناسب كثيراً مع ميولك فلا تكثر التذمر طالما كان هذا اختيارك.

3- تركيا بلد مثالي للتسوق🙂

4- اللي بدو يطلع رحلة مالازم يدقق .

إلى الصور

12 تعليق “من حلب إلى مرسين”

  1. ناسداك Says:

    تركيا .. جنة الله على الأرض

    الافضل لما تزور تركيا ، انك تروح بصحبة حدى بيعرف تركيا ، لياخد بالوقت المناسب للمكان المناسب وبالسعر المناسب🙂

    المهم غيرتي جو … و حلوة الدروس اللي تعلمتيها

    • Reem Says:

      نصيحة جيدة .. بس بدك مين يعرف تركيا وروح انا معه.
      بالنسبة للجو أكيد غيرتو للأشوب😛

      هلا بـ ناسداك

  2. بشر Says:

    طيب بالنسبة للتكلفة العامة يعني (ميزانية) ؟؟؟؟ ممكن الواحد يدبر حالو بـ 20 ألف سوري ؟

    • Reem Says:

      اي بشر أكيد .. و بأقل من هيك كمان ، افتح الوسيلة واتفرج على العروض ، أغلبية الرحلات البرية إلى مرسين من الستة لل 15 حسب المدة و حسب الفنادق .

  3. حمزة Says:

    شي حلو إنك تعمل شي جديد حتى لو ماكان
    متل مانك متوقع لأن المهم إنك كسرت الروتين
    وطلعت عن الحدود التقليدية لمعرفتك واكتسبت
    معرفة جديدة ..

    هنيئا ًلك عزيزتي واحذري في المرات المقبلة
    تلك الألسنة التي تحترف فن التسويق والتي لا
    أرى فيها إلا ذاك المثل الذي أردده دوما ًوهو :
    (( لسان وقلة إحسان )) .

    تحيتي لك أنّى كنت وأينما حللت .

    تنويه :
    انتظري عودتي قريبا ًالى هذا العالم الافتراضي
    الذي طالما أحببته وأخلصت له ..

    • Reem Says:

      اكيد لو مارحت كنت رح اندم اني ما رحت ، ومارح لوم كتير المكاتب السياحية لانو هيك شغلهن .. المهم نحنا ما نوقع.

      بتعرف بحسدك على هالانقطاع الطويل
      بس معناها اأمورك طيبة ، لأنو انا مؤمنة بمبدأ : حيثما وجدت الحياة الافتراضية انعدمت الحياة على أرض الواقع والعكس صحيح.
      سلامي 😉


  4. لك ياريم ..رحلة على تركيا وبها الشوووووووووووووووب

    تركيا بالشتي أحلى بمليون مرة

    بالنسبة للتبريد كمان لندن حديثة العهد بالتكييف متلها متل تركيا..أبصر ليش؟؟

    المهم إنك قضيتي وقت حلو والحمدلله عالسلامة

    تركيا حلوة وبتنزار كل يوم

    آنسة ريم آنسة ريم شو جبتيلي كادو معك ؟؟ D:

    ودٌّ

    • Reem Says:

      والله يا سيدة الزرقة انا من شطارتي قبل ما سافر كنت عم شوف درجة الحرارةعلى الـ yahoo بالمنطقة اللي رايحين عليها و انبسطت لما عرفت انو في فرق عشر درجات تقريبا بين حلب و بين مرسين .. عشرة اقل مو اكتر.. وحتى بشرتن للغروب اللي معي انو خدو جاكيتات بيجوز نبرد🙂 بس طلعت العلة مو بدرجة الحرارة طلعت العلة بدرجة الرطوبة اللي بتزيد عن الستين بالمية بمرسين بينما حلب ما بتزيد عن العشرين بالمية بالشوب .. يعني أبووووك يا الدبئ

      هنونة جبتلك حالي و كومة صور .. منيحين ؟🙂

  5. غالب Says:

    يعني الاهم انك تسوقتي والباقي سهل ، الله يخليلنا كسب من شو بتشكي جو وطبيعة وناس بتفهمك اكتر ما عجبني وسيلة التبريد اللي اكتشفتيها خلع الجزء الاكبر من الملابس هههه يعني لا تكييف ولا رذاذ ولا اي وسيلة تبريد محافظة هدا هو اتاتورك وعمايله ..
    تقبلي مروري

    • Reem Says:

      والله مافي متلها كسب و صلنفة و مصايف الشام و توبة لأي نوع من السياحة الخارجية البرية لانو تعب و شقى و تعتير وطريق طويل.. مع انو الرحلة بالاجمال كانت حلوة و فيها ضحك كتير..

      اما عمايلو لأتاتورك فما تذكرني..الله يسامحه شو عمل بها الجماعة🙂

      شكراً غالب

  6. rasha Says:

    كلام حلوو جدا
    في مناطق بتركيا بالشمال منها تحديدا
    تحسبين نفسك في الجنة
    فعلا طبيعة رااااائعه تختلف اختلافا جذريا عن المناطق القريبة من حدودنا

    رحلتي ستكون غدا الى مرسين ان شاء الله
    الحمدلله من زمان قاطعنا رحلات المكاتب
    اصبحنا نضع جدولا خاصا بنا الى جميع المناطق السياحية والاثرية والطبيعية
    ولا نلتزم باحد🙂
    الفكرة هالمره انه الروحة كتير (معتّة)
    وما مزبطين شي لانه روحة كبارية
    الشي الحلو انه رايحين بالسيارة ,, يعني شي ممتع
    فالسؤال هو في شي محدد او اماكن محددة خرج الواحد يروحلها؟
    الاوتيل رح يكون غرين تاور
    ما بعرف وين بمرسين


أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: