ثرثرة بعد العيد..

22 سبتمبر 2009

g3720

  • لفراق رمضان هذا العام غصة غريبة 😦 .. قرأت هذه الجملة لكاتبها د.وليد العجاجي  في احدى المدونات في الأيام الأخيرة من رمضان ((صُم صومَ مُودع ، فإنّ الشُعور بالوداع وتَضايق الفُرص يبعثُ في النفس من الإهتمامِ والجد والتوجه شيئًا لا يبعثه التسويفُ وطولُ الأمل )) ..هذه الجملة دفعتني للاجتهاد في أيام رمضان الأخيرة أكثر من قبل..
    أسأل الله تعالى  أن يبلغنا رمضان القادم ويمنحنا فرصة جديدة  “لتعزيل”  سواد أعمالنا المتراكم على جدران قلوبنا مرة أخرى.
  • عادة تتراكب الأحداث المأساوية لدي مع أيام الأعياد .. أنا لا أقوى على تصور البؤس الذي مر علي في العيدين الماضيين.. وأحمد الله كثيرًا أن مساحة التفكير لدي مشغولة بحدودها القصوى في هذه الأيام  بحيث تمنعني من تذكر الشكل الذي كان عليه عيدي في العام الأسود المنصرم. هذا العيد كان سعيدًا بلا منغصات.. مر علي بسلام..وربما كان سلاماً داخلياً عرف طريقه إلى  نفسي أخيرًا فطغت أجواؤه على عيدي.
  • في كل مناسبة تمر علي اعتدت على إرسال بريد إلكتروني لمعايدة غالبية الاشخاص الموجودين في قائمتي.. ربما يصل عددهم إلى سبعين جهة اتصال.. و أستغرب أن عددا لا يتجاوز الربع هم فقط من يقومون برد المعايدة..وفي كل مناسبة أسأل نفسي .. هل أرسل لهم أم أمتنع..
    هل الأجدر بنا  أن نتعلم من الآخرين قطع حبال المودة أم أن نعلمهم كيف يكون الوصل؟؟ 🙄 أرجح الاختيار الثاني في أغلب الحالات.
  • مسابقة المدون أعلنت النتائج النهائية لسباق المدونات السورية .. ومدونتي حصلت على المركز الثاني في المرحلة الأخيرة من تقييم لجنة الحكم . بعد أن حصلت على المركز الأول في المرحلة قبل الاخيرة من تصويت الجمهور .. لا أخفيكم فرحتي الغامرة  😎 .. كانت عيدية جميلة من المدون أشكره عليها وعلى هذه المسابقة التي تزيد من حماسة المدونين السوريين و تدفعهم للأمام .. مبروك لكل من توِّج في المراكز الأولى . و مبروك أيضا لكل من أحرز المراكز الخمسة ..شكرا جزيلا لكل من صوت لمدونتي و دعمني في المرحلة الثانية من التصويت. نتائج المسابقة من هنا
  • تمنيت كثيراً ان نصوم 30 يوماً في رمضان لكي يكون العيد يوم الإثنين وبالتالي “تتمطمط” عطلتنا في الامارات إلى يوم الخميس بدلا من الاربعاء..ولكن. تأتي الأهلة بما لا يشتهي الموظفين.. 👿
  • مع الازدحام المصاحب للعيد.. ومع الملابس الجديدة والأناقة المتناهية كان هنالك مشهد جديد غير مألوف في هذا العيد .. و هو مشهد “القناع الطبي” للوقاية من وباء أنفلونزا الخنازير حيث ظهر هذا المشهد بقوة في المراكز التجارية و الأماكن المزدحمة ..وقانا الله و إياكم شر هذا البلاء.
  • تنويه لأصدقائي المدونين: لسبب ما تعليقاتي في مدوناتكم تذهب إلى السبام (لقطني الـAkismet  عم هرب حشيش وصنفوني spamer خطر :mrgreen:) .. اتمنى أن تقوموا دائما بالتحقق من سجن السبام لديكم .. قد أكون أسيرة هناك فتطلقوا حرية تعليقاتي. 

كل عيد و أنتم بخير 🙂

الإعلانات

large_child-mask-swine-flu

  • في الامارات سوف تبدأ الدراسة مباشرة بعد عيد الفطر . و أقف حائرة أمام إرسال طفلي إلى المدرسة أو ابقائه في البيت على الاقل في الاسابيع الاولى حيث عادت أغلبية الاسر من اجازاتها التي قضتها في بلدان مختلفة من انحاء العالم حاملة محملة بما خفي من الأمراض. و الاخبار متضاربة حتى الآن عن خطة لتأجيل الدراسة أو خطط لنشر التوعية بين الطلاب .. و لكن أي توعية هذه التي يمكن لطلاب رياض الأطفال أو المرحلة الابتدائية الدنيا أن يستوعبوها ! فعلى الأقل هذه الفئة يجب أن لا ترسل إلى المدارس في هذه الفترة حتى يتم اكتشاف الحالات المصابة و عزلها على أقل تقدير.
  • أعداد هائلة من الاشخاص سافروا الى أداء العمرة خاصة في شهر رمضان ضاربين بعرض الحائط جميع التحذيرات التي وجهتها وزارات الصحة . كما ان باب العمرة لم يقفل على من هم فوق الستين او الاطفال . و معظم حالات الوفاة لهذا المرض بينت أن أثره يكون قاتلا على المصابين بالأمراض المزمنة و ذوي المناعة الضعيفة .
  • الأركيلة في المقاهي العامة التي يتم تبادلها بين عدد لا نهائي من الاشخاص !!

المشكلة أنك إذا اردت الاستهتار بصحتك فأنت حر تماما .. و لكنك سوف تتحول إلى مصدر جديد لبث هذا الوباء اللعين في المحيط الذي تتواجد فيه وهنا يجب أن تنتهي حدود حريتك.

أعلم تماما أن المكتوب لا مهرب منه .. ولكن .. ألا يعتبر هذا استخفافاً بسلامتنا و سلامة أطفالنا !

%d مدونون معجبون بهذه: