هل تذكرون تلك القصة التي مررت إلينا عبر البريد الإلكتروني و قرأناها في المنتديات عشرات المرات ، لا أعلم حقيقة عن أمر صحتها و لكنها تروي حكاية الأصمعي حين مر بصخرة فوجد شاباً قد كتب عليها عن أمر عشقه و لوعته ، فنصحه الأصمعي نصيحته المشهورة :
“يُداري هواهُ و يكتمُ سرّهُ و يخشعُ في كلِّ الأمورِ و يخضعُ.. ”
فرد الشاب قائلاً : و كيف يداري و الهوى قاتلُ الفتى و في كل يومٍ قلبهُ يتقطعُ ..
فأجابه الأصمعي : إذا لم يجد صبراً لكتمانِ سِّرهِ فليسَ له سوى الموتُ أنفعُ .

وانتهت القصة بقتل الشاب لنفسه بعد نصيحة الأصمعي . اقرأ القصة من هنا .

ربما كانت وجهة نظر الأصمعي تشابه البيت القائل : لا تشكُ للناس جرحاً أنت صاحبه .. لا يؤلم الجرح إلا من به ألمُ  ،  فاحتفاظ المرأ بآهاته خيرٌ له من استجداء تعاطف الآخرين و شفقتهم .

لو تجول الأصمعي برهة على صفحات  الفيس بوك لعلم تماماً أن المرحوم “كتمان” قد أصبح نسياً منسياً..

ماذا يخطر في بالك ؟ سؤال فيس بوك اليومي ، سؤال تم طرحه لإضافة جو من المرح الخفيف وتشارك الأخبار اليومية السريعة  بين الأصدقاء  ، في الحقيقة إن تلك الأمور السلبية التي تدور في بالي تهمني وحدي ولا تهم غيري في أي حال من الأحوال . فلماذا علي أن أعلن للكرة الأرضية مثلاً أنني في مزاج سيء أو أنني محطمة نفسياً   ، لماذا أعتقد بأن هنالك من يهتم ؟

رسائل عتب ، شكوى ، استياء ، حسرة ، ندب ، رسائل مأساوية ، كل هذا و أكثر بكثير يظهر على تحديثات الحالة لمشتركي المواقع الاجتماعية . هل هنالك فعلاً من يهتم لسماعك تصرخ و تتأوه بهذه الطريقة الهستيرية .. هل تطرب كثيراً لاستجداءك تعاطف الآخرين  ؟ و أي ضعفِ ذلك الذي يستدرجك إلى مواضع الشفقة؟

أيها البائسون على وجه الأرض ، في متلكم متايل (يعني كتير) ولم نسمع لهم صوتاً.

ثق تماماً بأن لا أحد يهتم ببؤسك  و حتى إن وجدت مهتماً فإنك لست البائس الوحيد على الكرة الأرضية و الجميع لديهم ما ينتحبون لأجله ، فهلا أرحتنا من موشحات الكآبة اليومية التي تلصقها في وجوهنا . لأنك لو ناديت حياً لأسمعته ولكن … لا حياة لمن تنادي .

أعترف .. لقد اسأت استخدام التحديثات أكثر من مرة ولازلت أسيء استخدامها و لكنني بعد اليوم سأرفع شعار “يداري هواه و يكتم سره و يخشع في كل الأمور و يخضعُ ” ، لا مزيد من التحديثات السلبية بعد اليوم.

Add to FacebookAdd to DiggAdd to Del.icio.usAdd to StumbleuponAdd to RedditAdd to BlinklistAdd to TwitterAdd to TechnoratiAdd to Yahoo BuzzAdd to Newsvine

اقرأ أيضاً:

تلميحات يجب أن تعرفها عن فيس بوك

أضف أزرار المواقع الاجتماعية إلى مدونتك المستضافة على ووردبريس

نسخة احتياطية لتويتر ، فيس بوك ، هوتميل ، جي ميل و غيرها

كيف تصنع شارة لحسابك في فيس بوك و تستخدمها في مدونتك

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: